TR
BAĞIŞ YAP
TÜRK LİRASI

إعداد المسجد لإخواننا في الفليبين

إعادة تأهيل المسجد المهجور منذ سنوات طويلة في جزيرة تاوي تاوي الفليبينية، وفتحه أمام إخواننا المصلين. وأطلاق اسم مسجد المصطفى عليه.

يقوم إتحاد الجمعيات الإنسانية إدَّف بتنفيذ الخدمات المستدامة من أجل إخواننا البعيدين آلاف الكيلو مترات عن تركيا. فقد تم اعداد مشروع من أجل إعادة تأهيل المسجد المهجور منذ زمن طويل، ودققنا المسمار الأول من أجل ذلك بفضل مساهمات المتبرعين ووضعنا اللبنة الأولى، وبعد الجهود المبذولة بتفانٍ تم إعادة بناء مسجد المصطفى في قرية صومانغات البعيدة مسافة 20 كم من مدينة بانغو الفيليبينة. وقد عبر الإخوة هناك عن شكرهم الجزيل بعد رؤيتهم الحالة الجديدة لمسجد المصطفى.


المسجد مكانٌ للعبادة وللتعليم الإسلامي

تعتمد الحياة الاقتصادية للسكان في قرية صومانغات على الزراعة وصيد السمك. وفي هذا المسجد، المكان النظيف المريح، سيؤدي المسلمون عباداتهم، كما سيتلقون تعليمهم الإسلامي فيه على منهاج أهل السنة أيضاً.


إعادة التأهيل تماماً، وتوفير الماء والكهرباء.

تم توفير الكهرباء للمسجد بالاعتماد على الطاقة الشمسية، ونظام شبكة ماء مكون من البئر وخزان الماء والمناهل. حيث تم إعادة بناء جدران المسجد المهدمة، على قواعد بيتونية متينة، وتوسيعها، ثم تمليطها وطلاؤها، ثم تغطية السقف بألواح الصاج المقوى الطلي باللون الأزرق، وغدا المسجد نموذجاً ينسجم مع الظروف المناخية للمنطقة.


وجاء دورك في المشاركة بلَبِنَة  

في إطار نشاطات إدَّف في التعليم الإسلامي والمساعدات الإنسانية، يواصل في تنفيذ مشاريع وفق قواعد الاستمرارية والاستدامة. حيث يستمر في مشاريع ترميم وصيانة وتوسيع وتجديد بيوت الله في أنحاء المعمورة. إننا نسعى إلى توفير الراحة والنظافة لإخواننا المسلمين خلال أدائهم عباداتهم. ويمكن أن تكون لك أيضاً مساهمةٌ في مسجد الخضر ومسجد الامام الشافعي ومسجد المؤمن في كينيا في القارة الأفريقية.




Diğer Haberler

TÜM HABERLERİ OKU